البطريرك الراعي يفتتح مهرجان "بيروت ترنم"

الخميس ٠١ كانون أول ٢٠١٦


افتتح غبطة البطريرك الكردينال مار بشارة بطرس الراعي، مساء يوم الخميس 1 كانون الاول 2016، مهرجان "بيروت ترنم" في كاتدرائية مار جرجس المارونية بوسط بيروت حيث تم إحياء أهم اعمال الموسيقار الايطالي جواكينو روسّيني وهو "قداس المجد"، مع جوقتي الجامعة الأنطونية وجامعة سيدة اللويزة وعدد من المنشدين المنفردين العالميين واللبنانيين بقيادة الاب توفيق معتوق الانطوني. وشارك في المناسبة المطران كارلوس ازيفيدو موفداً من رئيس المجلس الحبري للثقافة الكردينال جانفرانكو رافازي الذي ارسل كلمة باسم قداسة البابا فرنسيس، كما حضر السفير البابوي المطران غبريالي كاتشا وراعي ابرشية بيروت للموارنة المطران بولس مطر ولفيف من الاساقفة، اضافة الى النائب بهية الحريري ممثلة دولة الرئيس سعد الحريري ووزير السياحة ميشال فرعون وحشد من الشخصيات الروحية والمدنية والعسكرية. 


والقى غبطته كلمة شكر قال فيها: "لقد ارتفعنا الى السماء ونحن نستمع الى هذا العمل الرائع. اوجه تحية شكر ودعاء لمهرجان بيروت ترنم بشخص مؤسّستها السيدة ميشلين ابي سمرا التي جمعتنا الليلة مع أوركسترا الجامعة الانطونية وجامعة سيدة اللويزة واوركسترا بيروت والمرنمين والمرنمات والعازفين وقائد الأوركسترا الاب توفيق معتوق الأنطوني. لقد ارادت السيدة ميشلين ابي سمرا ان تضع بداية احتفال مهرجان بيروت ترنم طيلة هذا الشهر الإستعدادي للميلاد تحت رعاية قداسة البابا فرنسيس يوم التقته في شهر ايلول الماضي واراد قداسته ان يكون حاضرا معنا من خلال المجلس الحبري للثقافة الذي انتدب سيادة المطران كارلوس ازيفيدو الذي نوجه اليه تحية كبيرة. ونشكر قداسة البابا فرنسيس على رسالته الطيبة والعزيزة وعلى تشجيعه وبركته لنا وهو حاضر معنا باستمرار وخصوصا من خلال سيادة السفير البابوي".


وأضاف غبطته:" كما نشكر كل من ساهم ودعم ولا يزال يساهم في هذا المهرجان ومن بينهم مؤسسة الحريري واود الإستفادة من وجود سعادة النائب بهية الحريري معنا ممثلة رئيس الحكومة المكلف الشيخ سعد الدين الحريري واحمّلها سلامنا الى دولة الرئيس.  ونشكر ونهنئ وزير السياحة ميشال فرعون على هذا العمل الذي يدخل ضمن اطار عمله وهو يفاخر بهذه الاعمال ليبقى لبنان بهيا متجليا. كما اشكر سيادة المطران بولس مطر والحضور الكريم."


وتابع غبطته:" اما التحية فهي لفخامة رئيس الجمهورية الجديد العماد ميشال عون ولرئيس الحكومة المكلف، ونقول اليوم في هذه المناسبة يا ليت القوى السياسية في لبنان تتعاون مع  رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة في لبنان لتأليف حكومة فيها من الاوركسترا الانسجام والتنوع والتناغم، حكومة وحدة وطنية تتناغم على تنوع انتماءاتنا في لبنان. قيمة لبنان انه متنوع حزبيا وآراء وكتلا ولكن قيمة هذه الاوركسترا ايضا وجود التنوع فيها بوحدة فنية رائعة. تحية لكل الكتل السياسية والنيابية المعنية، ونحن فيما نتهيأ لعيد الميلاد عيد الفرح والسلام والإبتهاج نأمل ان  يتمكنوا من تأليف حكومة تكون بمثابة عيدية للشعب اللبناني ليفرح ويسعد من جديد ولكنني اكرر ان تكون حكومة تعرف كيف تخرج كل واحد من ذاته ومن مصالحه حكومة تتناغم وتخلق لنا أحسن اوركسترا اسمها حكومة الوحدة الوطنية والمصالحة. اما الدعاء، ونحن نعرف ان الإنسان عندما يفرح او يحزن فهو يغني اي عندما يكون هناك غناء وانشاد هناك موسيقى يعني هناك لغة واحدة نتكلم فيها مع الله وهي الموسيقى.

دعاؤنا ان يكون كل شيء عندنا ممزوج بالفن، فن عيش حياة مستقيمة والحياة المستقيمة هي فن، واقله ان نخرج من هذا اللقاء وان نكون انشودة فن لله في حياتنا. في بيروت نعيش اليوم جمال الفن والموسيقى الحلوة التي رفعتنا الى فوق وفي الوقت عينه افكر بما يجري في العراق وسوريا وفلسطين واليمن التي تعيش الحرب والدمار والمدافع والحديد والنار. دعاؤنا ان تنتهي الحروب وان تبقى طريقنا الى الله مفتوحة ليس عبر الأسلحة وانما عبر الموسيقى والفن والجمال والمحبة. اشكر الله على هذا اللقاء الذي نفتتح فيه مسيرتنا نحو الميلاد الذي اصبح فيه الله انسانا ليعلمنا كيف نكون انسانا ونعيش انسانيتنا بالفن والخير. نأمل ان يكون الميلاد والعام الجديد عام خير وسلام عليكم."



 

>> انقر هنا لمعاينة الصور 

PHOTOS: Patriarch Rai Attends Beirut Touranem Festival_1.12.2016